قدم رئيس هيئة الهلال الاحمر السعودي د. محمد بن عبدالله القاسم أحر التعازي إلى أسرة المسعف هاني يوسف عيسى ” فني إسعاف في أحد المراكز الإسعافية بالمدينة المنورة ” والذي توفاه الله صباح يوم الأحد بحادث دهس أثناء مباشرته لحالة إسعافية ، معبرا خلال اتصاله الهاتفي عن بالغ أسفه وتعازيه لأسرة المسعف هاني داعياً المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد برحمته وواسع فضله ومشيداً في الوقت نفسه بالعمل الإنساني الذي قام به حيث أن الفقيد توفي أثناء سعيه لإنقاذ شخص آخر وهي السمة الأعلى في العمل الإنساني الذي يقوم به منسوبي الهيئة لاسيما وأنهم خلال عملهم يسعون بشكل مستمر في المحافظة على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين في أراضي هذا الوطن من خلال مباشرتهم للحالات الطارئة .

وقال د. القاسم : إن منسوبي الهيئة العاملين في الميدان معرضين للضغوط النفسية ولمشاهد بشعة على مدار اليوم والساعة وقد تكون تلك المناظر المؤلمة هي مناظر لأحد أقاربهم أو أسرهم ورغم ذلك يتفانون في تقديم واجبهم الإنساني كل ذلك أملاً في أن يكون ذلك العمل سبباً بعد الله في إنقاذ تلك الأرواح ، مشيرا إلى أن هناك الكثير في الميدان ممن قد تعرضوا لمواقف صعبة من جراء مباشرتهم لحوادث نتج عنها وفاة أقارب أو زملاء لهم ورغم ذلك كان إيمانهم بالله ثم بواجبهم الإنساني سبباً في أن يتماسكوا مع هول الموقف ويقوموا بتقديم الرعاية الاسعافية الطارئة لمحتاجيها في تلك الحوادث .

وأضاف : الهيئة تحرص على خلق بيئة عمل مناسبة لمنسوبيها بالإضافة إلى تقديم برامج دعم نفسي لمنسوبيها الذين يتعرضون لصدمات نفسية من جراء مباشرتهم لحوادث قد يكون أطرافها أحد أفراد أسرهم أو زملائهم في العمل حيث تحرص الهيئة على تكثيف برامج الدعم النفسي لهم وتقديم الرعاية لهم حتى لا تؤثر تلك المواقف والصدمات على حياتهم الشخصية مستقبلاً سائلاً المولى عز وجل أن يتغمد الله جميع أموات المسلمين بالرحمة والمغفرة وأن يلهم أقرباءهم وذويهم الصبر والسلوان.